Tbilisi ,dadiani 7 ,shopping center karvasla ,office C 312

+995 5557 07812

+995 555707812

smastours

السياحة في سغناغي جورجيا مدينة الحب

مدينة الحب الجورجية سغناغي، هي واحدة من أكثر المدن الجاذبة لمن يتطلعون لقضاء أوقات من الهدوء الطمأنينة، فكل شيء في سغناغي لطيف وجميل؛ بداية من الشوارع المرصوفة بالحصى، والمشهد الرومانسي الساحر لمبانيها التي تمتاز بهندستها الرقيقة الخاصة، لتشعر أثناء تجولك في سغناغي جورجيا وكأنك زرت إحدى مدن العشق الإيطالية، أو أنك تتنزه بين فصول إحدى روايات الحب العالمية، مثل روميو وجوليت، خصوصا عندما تنظر لتلك الشرفات المنتشرة التي تمتاز بفنها المعماري القديم، حيث تعني السياحة في سغناغي أن تكون في مدينة الحب.

تتميز السياحة في سغناغي جورجيا بموقعها المتميز في منطقة كاخيتي على أقصى الجزء الشرقي من الدولة، وتعتبر إحدى أصغر المدن الجورجية من حيث المساحة وعدد السكان، إذ يبلغ تعداد السكان فيها حوالي ثلاثة آلاف نسمة فقط. مصدر الدخل الأهم في سغناغي هو صناعة النبيذ، والتي يقوم عليها الجزء الأكبر من اقتصاد المدينة، لذلك تعرف سغناغي جورجيا أيضا باسم مدينة النبيذ. كذلك توجد بعض الصناعات الأخرى هناك؛ مثل صناعة الأغذية وصناعات السجاد التقليدية. كذلك تتميز مدينة سغناغي بمعالمها التاريخية والضواحي ذات المناظر الطبيعية الخلابة، حيث تشهد المدينة مؤخرا اهتماما واضحا من الحكومة جعلها واحدة من أبرز المناطق السياحية في جورجيا على الإطلاق.

افضل اوقات السياحة في مدينة سغناغي جورجيا

لكي تتمتع برحلتك كاملة في سغناغي جورجيا لا بد من اختيار الوقت المناسب، ولمعرفة الوقت المناسب للذهاب إلى سغناغي لا بد أولًا من التعرف على مناخ سغناغي.

وتتمتع سغناغي بالمناخ المعتدل الرطب، فيكون الجو في فصل الصيف ساخن بعض الشيء، فأعلى درجة حرارة قد سجلت في الصيف 24 درجة مئوية، وأما عن الشتاء فيمتاز الجو بالبرودة، وتصل درجة الحرارة في الشتاء إلى سالب 2 تحت الصفر، وتكثر الأمطار بغزارة في فصل الربيع.

ومن هنا يفضل الذهاب إلى سغناغي مع بداية فصل الشتاء أو في نهاية فصل الصيف، فيكون الجو في ذلك الأثناء أنسب الأوقات ويجب البعد عن فصل الربيع حيث تهطل الأمطار بكثرة.

الطعام في مدينة سغناغي جورجيا

تتعدد المطاعم والأماكن المخصصة لتناول الطعام في سغناغي جورجيا، ومنها ما يشتهر بتقديم المأكولات الشعبية التقليدية، ومنا ما يشتهر بتقديم المأكولات والأطباق العالمية.

ومن أهم المطاعم التي ننصحكم بزيارتها Pancho Villa in Sighnaghi، والذي يعتبر واحد من اجمل معالم السياحة في سغناغي جورجيا، ويشتهر هذا المطعم بتقديم المأكولات المكسيكية الشهيرة، ومجموعة من الأطباق المتنوعة التي تعود إلى أمريكا الوسطى إلى جانب خيارات الأطباق النباتية، ولذا فهو من أنسب المطاعم الملائمة للشخص النباتي.

كما يمكنهم زيارة مطعم Lali Restaurant، والذي يعتبر واحد من أشهر المطاعم المتخصصة في تقديم المأكولات التقليدية الجورجية، كما يشتهر بتقديم مجموعة من الأطباق الصحية، ويلحق به مقهى يتوافر فيه العديد من المشروبات المختلفة.

الطبيعة في سغناغي جورجيا

تقع سغناغي على السفوح الشرقية لجبال جمبوري، وهي الجبال التي تفصل بين وادي يوري ووادي ألازاني. تشتهر المنطقة بإنتاجها لمحاصيل الفاكهة، وتقف المدينة في مواجهة جبال القوقاز الكبرى، مستقرة على ارتفاع يصل إلى 790 م فوق سطح البحر، وهو ما يضفي عليها طابعا خاصا ومميزا، ويجعل منها مدينة ساحرة. مساحة سغناغي لا تتجاوز الـ3 آلاف كيلومتر مربع، كما أن التكتلات السكنية تحتل حوالي ربع مساحة المدينة فقط، ما يجعل سغناغي قطعة من الهدوء والسلام. ونظرا لقرب المدينة من العاصمة فهي تشهد إقبالا من السياح والمحليين على حد سواء، حيث أن المسافة بين سغناغي وتبليسي 113 كيلومتر فقط، فهي تجاورالعاصمة من ناحية الشرق وناحية جنوب غرب المدينة.

تتميز مدينة سغناغي جورجيا بمناخها الرطب المعتدل، حيث تكون المنطقة معتدلة البرودة في فصل الشتاء، لتصل درجات حرارتها في شهر يناير إلى حوالي درجتين مئويتين، أما في الصيف فيكون الجو حارا بعض الشيء، إذ أن درجة الحرارة قد تصل خلال شهر يوليو إلى 25 درجة مئوية. كذلك تمتاز سغناغي بأمطارها السنوية، التي تكون أشد غزارة أثناء فصل الربيع وبدايات فصل الصيف.

أجمل معالم السياحة في سغناغي

تمتلئ مدينة سغناغي والضواحي المحيطة بها بالعديد من المعالم السياحية، التي تمثل ثقافة وتاريخ المنطقة، ما جعل الدولة حريصة على تطوير المدينة وحماية تراثها بالصورة المناسبة، وقد بدأ هذا الاهتمام عام 1975م، حيث بدأت أعمال الترميم وإنشاء المرافق المتطورة، كما جرى الحفاظ على جدران المدينة التي كانت إحدى وسائل التحصين لها فيما مضى، إذ أن آخر مراحل تشييد تلك الجدران كان خلال القرن الثامن عشر الميلادي.

وتشتمل أماكن السياحة في سغناغي جورجيا على نوعين من الكنائس الأرثوذكسية؛ إحداها تنسب للقديس جورج، أما الأخرى فتنسب للقديس ستيفن. كذلك على مسافة 2 كم من المدينة يوجد دير بودبي التاريخي، الذي يعد واحدا من الأماكن المقدسة الشهيرة، حيث يأتي إليه الحجيج من كل مكان، لاقترانه باسم رسول القرن الرابع (سانت نينو)، مبشر الدين المسيحي فى جورجيا.

وبجانب كل تلك المزارات السياحية تضم سغناغي متحفا أثريا يرجع تاريخ بنائه لعام 1950م، والذي كان يحتوي على عديد من التحف والمقتنيات الفنية حتى وقت قريب، حتى قامت الدولة بافتتاح متحف أكثر تطورا ومواكبة لمتطلبات العصر في 2007م، وقامت بنقل تلك المقتنيات الأثرية إليه.

شاهد المزيد من مواقع الجذب السياحيّة

تابعونا على حسابات التواصل الاجتماعي